غربة

عصابة تهرّب السوريين إلى ألمانيا مستخدمة جوازات سفر واقامات مزورة

تمكنت الشرطة الألمانية في مدنية ترير التابعة لمقاطعة راينلاند بفالتس من القبض على أفراد عصابة من إحدى العشائر ‏العربية اللبنانية في ألمانيا قامت بتهريب سوريين من لبنان إلى ألمانيا وهولندا بجوازات سفر وإقامات مزورة حسب ‏صحيفة متل دوتشه.‏

وعن تفاصيل المداهمة قالت الصحيفة نقلا عن المدعي العام في مدينة ترير إن الشرطة الألمانية بعد قيامها بأربع ‏مداهمات تمكنت من القبض على رئيس العصابة ٥٤ عاما وشخص آخر ٢٤ عاما وتقوم الآن بالبحث عن ٦ أشخاص ‏آخرين من العائلة اللبنانية متورطين في تهريب لاجئين سوريين.‏
وأضافت الصحيفة أن عمليات التهريب التي قادتها العصابة بدأت في منتصف عام ٢٠١٨ الماضي حين قامت بتهريب ‏سوريين إلى مدن فرانكفورت وميونخ ودوسلدورف في ألمانيا وأمستردام في هولندا حيث كانت تتقاضى ‏على كل شخص مابين ٤٠٠٠ و ١٥٠٠٠ يورو.‏
وأشارت الصحيفة إلى هذه العملية التي قامت بها الشرطة كانت ضربة قاصمة للمهربين وتجار البشر.
وتلاحق الشرطة ‏حوالي ٢٦ مهربا يعتبرون مطلوبين للمحاكم الألمانية بقضايا تجارة البشر، كما أكد المدعي العام في ترير أن هذه ‏العمليات ساهمت في إفشال عمليات تهريب أخرى لسوريين من القاهرة وموسكو وطهران.‏

    مقالات متعلقة