غربة

والي اسطنبول يذكر السوريين المخالفين في اسطنبول باقتراب نهاية فترة السماح لهم

ذكّر والي إسطنبول علي يرلي قايا اللاجئين السوريين المخالفين بتواجدهم في المدينة باقتراب موعد انتهاء المهلة الممنوحة لهم بتاريخ ٢٩ تشرين الأول الحالي، و ذلك في تصريحات صحفية أدلى بها يرلي قايا خلال زيارته لقضاء أسنيورت.
وقال والي إسطنبول، بحسب ما ترجم موقع الجسر ترك، إن أسنيورت تمثّل القضاء الأكبر من حيث عدد السكان في المدينة، مشيراً إلى أنها تأتي في مقدمة الأقضية المحتضنة لـ"الضيوف السوريين" الحاصلين على حق الحماية المؤقتة.
وأضاف أنهم ناقشوا بشكل ودي مشاكل القضاء مع أهاليه الأتراك وأصحاب المحلات التجارية، مشيراً إلى تحسن إحصائيات الحوادث المتعلقة بالأمن والاستقرار في أسنيورت بشكل جيّد للغاية منذ عام ٢٠١٦ وحتى اليوم، مؤكداً على أنهم يبذلون جهوداً واسعة في سبيل تحسين تلك الإحصائيات بشكل أكبر من خلال تعاون الأهالي مع قوات الشرطة والأمن والجهات المسؤولة.
كما ذكّر الوالي السوريين المخالفين في إسطنبول باقتراب موعد انتهاء المهلة الممنوحة لهم لمغادرة المدينة بتاريخ ٢٩ تشرين الأول الحالي، وأضاف قائلاً: "لقد قمنا بتسليم نحو ٣٦ ألف مهاجر غير شرعي إلى مراكز إعادة المهاجرين التي حددتها وزارة الداخلية منذ تاريخ ١٢ تموز ، كما سلّمنا أيضاً قرابة ٥٧٠٠ سوري غير مسجل إلى مراكز الإيواء في أونجوبينار التابعة لولاية كليس".
وختم حديثه بالتأكيد على مواصلتهم الإجراءات المتعلقة بضبط المهاجرين ونقل السوريين غير المسجلين إلى مراكز الإيواء دون انقطاع.

    مقالات متعلقة