غربة

ميركل: سنواصل الحوار مع تركيا حول اللاجئين

أكدت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل اليوم الخميس، مواصلة الحوار مع تركيا حول احتياجات اللاجئين، مبينة أن أنقرة تستضيف أعدادا كبيرة منهم.

وجاءت تصريحات ميركل هذه في مؤتمر صحفي عقدتها مع رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، في العاصمة الألمانية برلين.
وأوضحت ميركل أنها ناقشت مسألة اللاجئين واتفاقية إعادة القبول المبرمة بين أنقرة والاتحاد الأوروبي خلال مكالمتها الأخيرة مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يوم ٢١ آب الجاري.
وأشارت المستشارة الألمانية إلى ازدياد عدد اللاجئين خلال أشهر الصيف وخاصة آب، مبينة أنها تبحث مع أردوغان هذه المسألة بشكل دوري ومستمر.
وجددت ميركل تأكيدها أن ألمانيا واليونان، تؤيدان استمرار اتفاقية إعادة القبول المبرمة بين الاتحاد الأوروبي وتركيا، داعية إلى وجوب تفعيل جميع الآليات التي تتضمنها الاتفاقية.
من جانبه أشار رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، إلى ازدياد عدد اللاجئين الوافدين إلى بلاده خلال الأشهر الأخيرة.
وشدد ميتسوتاكيس على ضرورة إعادة اللاجئين إلى تركيا، داعيا إلى تحسين أوضاع اللاجئين في بلاده.
كما طلب من ألمانيا مساعدة بلاده في حماية الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي، ودعا دول الاتحاد إلى إظهار تضامن أكبر مع اليونان فيما يخص بمسألة اللاجئين.
تجدر الإشارة إلى أن الحكومة التركية والاتحاد الأوروبي توصلا في ١٨ آذار ٢٠١٦ بالعاصمة البلجيكية بروكسل إلى ثلاث اتفاقيات مرتبطة ببعضها حول الهجرة، وإعادة قبول اللاجئين، وإلغاء تاشيرة الدخول للمواطنين الأتراك.
والتزمت أنقرة بما يتوجب عليها بخصوص الاتفاقين الأولين في حين لا يزال الاتحاد الأوروبي لم يقم بما يتوجب عليه بخصوص إلغاء التأشيرة.

    مقالات متعلقة