اقتصاد

توزيع المازوت بالسعر الحر عبر البطاقة الذكية

الخميس, 22 سبتمبر - 2022

تدرس الشركة السورية لتخزين وتوزيع المواد البترولية (محروقات) توزيع 50 ليتراً من مازوت التدفئة للمواطنين بالسعر الحر عبر البطاقة الإلكترونية، ومن المتوقع أن تصدر تعليمات التسجيل في الأيام القليلة المقبلة.

وبينت المصادر أن الشركة تعمل على تنسيق التسجيل للمواطنين في تطبيق “وين” وتحضير الكميات المخصصة للتوزيع، ومن المتوقع أن يتم تخصيص طلب أو طلبين في كل محافظة لتوزيع المحروقات بالسعر الحر.

وحددت محروقات منذ منتصف شهر أيار الماضي سعر ليتر المازوت الصناعي أو ما يباع بالسعر الحر بـ2500 ليرة .

وتعاني سوريا من نقص حاد في كمية المحروقات نتيجة نقص في وصول التوريدات، كما تعاني الشركة من كثرة طلبات من المسؤولين الذين يسألون عن الطريقة والتي تمكنهم من الحصول على مازوت التدفئة بأي شكل كان، وخاصة بعد أن وصل بيدون المازوت في السوق السوداء إلى 140 ألف ليرة سورية.

وبمتابعة من موقع “أثر برس” وسؤال الناس تبين أن عدداً كبيراً منهم سجلوا على المحروقات في المناطق الباردة لاستلام حصته قبل الموعد المحدد لمنطقته، وقالوا لـ “أثر” إن دفع أجور سيارة أهون من شراء المازوت بالسعر الحر.

ومن المتوقع أن يتم توزيع المازوت بالسعر الحر من دون أن تتم زيادة عدد الطلبات المخصصة للمحافظات بسبب النقص في المادة وتوزيعها ضمن الإمكانات المتاحة، إذ أن بعض الصناعيين يحصلون على نصف مخصصاتهم وبعضهم الآخر على 60%، وعدد من مؤسسات الدولة لا تحصل على مخصصاتها من المازوت بسبب النقص الحاصل في المادة، وما يتم توزيعه هو تدوير للاحتياجات تلبية لما يمكن تلبيته.

واتجه بعض المواطنين لتأمين بدائل للتدفئة عن المازوت كون الحصول على المادة صعب جداً، وعن الغاز كون دور الغاز في العاصمة يزيد على 3 أشهر، والحطب إذ ارتفع سعر الطن إلى ما يزيد على 700 ألف ليرة.

الوسوم :